القائمة الرئيسية

الصفحات

كيف تمكن هذا الشخص من بيع صورة رقمية واحدة بسعر 69 مليون دولار!

ينتشر الفن بشكل واسع عبر العالم، ولكن ما يميز بعض الصور النادرة كصورة الموناليزا وغيرها أن النسخة الأصلية منها ذات قيمة عالية، والكل يريد شراءها مهما كلف ذلك. في هذه المرة، تحصل الفنان الرقمي "مايك فينكلمان" المعروف باسم Beeple على مبلغ 69 مليون دولار مقابل بيعه لصورة رقمية واحدة.

من الغريب أن نجد أشخاص يرغبون في شراء صور بهذا الثمن، (في حقيقة الأمر نجد الناس في العالم العربي يفضلون كل شيء بالمجان) غير أن لهذه الصورة قيمة عالية، وليس فقط هذه الصورة بل كل شيء يدخل في non-fungible token أي "رمز غير قابل للاستبدال"، وفق تقنية جديدة تدعى NFT.

NFTs التقنية التي أثارت ضجة في العالم هي عبارة عن ملفات فريدة تتواجد على مستوى blockchain التي تتكفل بالتحقق من ملكية أي عمل فني رقمي. عادةً ما يحصل المشترون على حقوق محدودة لعرض الأعمال الفنية الرقمية التي يمثلونها، ولكن من نواحٍ أخرى، فإنهم يشترون فقط حقوق المفاخرة وأصل قد يتمكنون من إعادة بيعه لاحقًا بسعر أعلى.

تسمح لك NFTs بشراء وبيع ملكية العناصر الرقمية الفريدة وتتبع من يملكها باستخدام البلوكشاين يرمز NFT إلى "رمز غير قابل للاستبدال"، والذي يحتوي على أشياء تقنية رقمية، بما في ذلك الرسومات أو صور GIF المتحركة أو الأغاني أو العناصر الموجودة في ألعاب الفيديو. يمكن أن تكون NFT فريدة من نوعها، مثل لوحة أصلية حقيقية، مع تشديد blockchain على تتبع من لديه ملكية الملف الأصلي لتجنب السرقة وانتهاك حقوق الطبع والنشر.

عند التفكير في الصورة التي تم بيعها هذه المرة، فإن سعرها يجعلك تظن أن بها شيئًا جديدًا غامضًا، إنه الشيء الذي لا يميزه ولا يراه الكثيرون.

تفسر بعض العوامل لماذا أصبح عمل Beeple ذا قيمة كبيرة. على سبيل المثال، لقد طور قاعدة جماهيرية كبيرة، تضم حوالي 2.5 مليون متابع عبر وسائل التواصل الاجتماعية. ومن المعروف أنه غزير الإنتاج: كجزء من مشروع يسمى "كل يوم صورة"، يعتمد مشروعه على تحدي بإنشاء ونشر عمل فني رقمي جديد كل يوم. المشروع الآن في عامه الرابع عشر.

منذ 2007 الى حد الآن وصل عدد عمله الفني المنشور على موقعه الرسمي الى 5 آلاف تصميم (تم إنشاءها باستعمال برامج الجرافيك فوتوشوب وإليستراتور إلخ..). تطلب الأمر الكثير من الجهد إذ يحتاج كل يوم لفكرة جديدة.

بالنظر الى الصورة التي كلفت 69 ألف دولار في المزاد العالمي christies ، سنجد أنها مجموع للكثير من الصور الصغيرة المختلفة لأشياء معروفة (وهي جزء من العمل الفني الذي قام بها طيلة 14 سنة). وكما سعرها العالي، فإن دقتها تبلغ 21 ألف بيكسل، وهي دقة لم يسبق لي رؤيتها في حياتي فهي كبيرة جدًا.

لا يزال غريبًا أمر كونها سُلمت بصيغة jpg، ولكن المهم أنها أصلية بفضل التقنية الجديدة، كما تم دفع ثمنها عبر محفظة رقمية. تقنية nft لها مستقبل باهر، فهي مثل العملات الرقمية فمع الوقت عندما يدرك بقية العالم قيمتها تصبح نادرة ومن الصعب الحصول عليها، وبالتالي تزيد قيمتها.

لو فرضنا أن صاحب الصورة أجل بيع فنه الى عامين أو أكثر لباعها بسعر أعلى بكثير، فمن المعروف أن الفن كلما قدم زادت قيمته. والكثير من الفنانين في الأشهر الماضية حولوا تصاميمهم الى فن رقمي من أجل بيعه باستخدام هذه التقنية، إذ تصدرت NFTs عناوين الصحف مؤخرًا ومبالغ كبيرة تصرف مقابلها.

يتم بيع الكثير من الأعمال ذات القيمة الفنية المشكوك فيها في المزادات التي يحركها الضجيج. يُزعم أن أعمال الفنانين سُرقت وبيعت بالمزاد على أنها أصلية. ويشعر العديد من الفنانين بالقلق بشأن التأثير على مبيعات الأعمال الفنية التي تعتمد على تقنية blockchain، والتي تشتهر بأنها غير فعالة من حيث التصميم.

جدير بالذكر أننا تطرقنا للكثير من الأمثلة عن هذه التقنية منذ بداية شهر مارس.

شاهد المزيد: مبالغ كبيرة تصرف مقابل العمل الفني nft

-----------

بقلم المدون/ عزيز

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات